محمد الغلوسي يحذر من التحايل أو التلاعب في ملف الفساد المالي لكورنيش آسفي 

 يتذكر حكاية كورنيش آسفي والأموال الضخمة التي أنفقت على تهيئته من المال العام ليشكل متنفسا لمدينة آسفي ،تلك المدينة الجميلة ببسطائها وعبق التاريخ ،مشروع خرج إلى الوجود تحت عنوان" فضيحة من العيار الثقيل" تبديد وهدر للأموال العمومية بدون حسيب ولا رقيب ،الفرع الجهوي مراكش الجنوب للجمعية المغربية لحماية المال العام يدخل على خط هذه المهزلة ويتقدم بشكاية في الموضوع الى الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش والذي أحالها على الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء والتي استهلت أبحاثها بالإستماع  للأخ صافي الدين البودالي رئيس الفرع الجهوي مراكش الجنوب للجمعية المغربية لحماي المال العام 
بعد فتح القضية قضائيا يبدو أن هناك رائحة كريهة تنبعث من بين ثنايا الملف  وأخبار عن نوايا إرادات تنهل من الفساد والرشوة تتطلع إلى تعطيل البحث وتحريف مساره والتضحية ببعض الروؤس الصغيرة والضعيفة 
لذا يتوجب على الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش الذي يشرف على البحث التمهيدي في هذه القضية التي شغلت الرأي العام الوطني  ورئيس النيابة العامة  التدخل للسهر على حسن تطبيق القانون وتحقيق العدالة  قطعا لدابر الفساد والرشوة ونهب المال العام والحرص على أن يأخذ البحث مجراه الطبيعي ومتابعة كافة المتورطين بغض النظر عن مراكزهم الإجتماعية وعلاقاتهم ونفوذهم 
فحذار من أي تحايل أو تلاعب في هذه القضية !!
- الصورة من الأرشيف-