كش بريس/خاص

أفاد مصدر موثوق، أن شخصا ثلاثينيا، توقف بشكل مفاجئ أمام الإقامة الملكية بسيدي ميمون، بعد زوال يومه الجمعة، وهو على متن دراجة نارية "من نوع السكوتر"، وهم بسكب مادة البنزيل على نفسه، مهددا بالاحراق.

وحسب المصدر عينه، فإن رجال الحرس هبوا لتوقيفه، قبل أن تحضر أجهزة الأمن لمسرح الحدث، وتعاين النازلة بتفاصيلها. وعلمت "كش بريس" أن مصالح أمن الدائرة الرابعة بعرصة المعاش المدينة العتيقة، قد نقلوا المعني بالأمر لمقر الدائرة، من أجل تعميق البحث، بعد إعلام السيد وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية.

تفاصيل أخرى قريبا لتسليط الضوء على الواقعة .