كش بريس/وكالات

هل يصمد الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب حتى العشرين من الشهر الجاري موعد تسليم السلطة لخليفته جو بايدن؟

سؤال تجيب عنه مستجدات ما وقع بمجلس النواب الأمريكي مساء أمس الأربعاء، حيث صوت مجلس النواب الامريكي على لائحة اتهام بحق دونالد ترامب بالتشجيع على الهجوم على الكابيتول في واشنطن، ما سيؤدي إلى فتح إجراءات عزل الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة رسميا. 

وصوتت غالبية من النواب من كلا الحزبين لمصلحة توجيه تهمة "التحريض على التمرد" إلى دونالد ترامب بهدف إحالته على مجلس الشيوخ لمحاكمته، في ثاني محاولة يقوم بها النواب لعزل الملياردير الجمهوري الذي أصبح أول رئيس في تاريخ الولايات المتحدة يواجه مثل هذا الإجراء مرتين.

وحتى قبل انتهاء عملية التصويت حصل قرار توجيه الاتهام إلى الرئيس على الأغلبية اللازمة لاعتماده وهي 217 صوتا، في حين تواصل تعداد الأصوات في المجلس المؤلف حاليا من 433 نائباً.

وصوت عدة نواب جمهوريين لصالح توجيه الاتهام للرئيس الذي يتوقع أن تبدأ محاكمته في مجلس الشيوخ بعد انتهاء ولايته في 20 الجاري.