كش بريس/ياسين أبو يحيى

طالب المكتب التنفيذي لمنتدى مغرب المستقبل بدمقرطة المؤسسات الاستشارية، عبر الزيادة في تمثيليات مغاربة العالم في المؤسسات المنتخبة، داعيا الأحزاب السياسية بالبلاد إلى تقديم مقترحات عملية في هذا الباب وفتح باب التمثيل في المؤسسات المنتخبة على المستويات المحلية والجهوية والوطنية.

وجاء في بلاغ لأصدقاء المريزق، أنه "انعقد يوم الجمعة 15 يناير 2021 الاجتماع الدوري للمكتب التنفيذي لمنتدى مغرب المستقبل عن بعد للتداول في مستجدات الائتلاف الديمقراطي الحداثي و قضية المشاركة السياسية لمغاربة العالم والاستعداد لتنظيم اللقاءات المحلية والجهوية والوطنية ومختلفات تتعلق بالوضع التنظيمي للمنتدى واستكمال هيكلة اللجان.
و أضاف ذات المصدر، أن الرئيس الناطق الرئيس  الرسمي باسم المنتدى، المريزق المصطفى،  عبر في كلمته الافتتاحية عن ارتياحه للأصداء الإيجابية تجاه مسار المنتدى والائتلاف الديمقراطي الحداثي، وتثمين كل مخرجاته التنظيمية بين مكوناته ( جبهة القوى الديمقراطية و حركة المبادرات الديمقراطية) مشيرا إلى ما يتطلب ذلك من تتبع واستكمال عملية الانخراط في كل مسارات الديناميات التي أعلن عنها ذات الأئتلاف منذ تأسيسه".
وهنأ مفكر الطريق الرابع، "ناشطات ونشطاء الحركة الذين أبدوا رغبتهم في الانخراط في العمل السياسي  و اختاروا الالتحاق بحزب جبهة القوى الديمقراطية وبأجهزته الوطنية والترابية ، مؤكدا في  الوقت نفسه على احترام الهوية التعددية الثقافية والمدنية والسياسية للمنتدى.
 كما دعا  إلى ضرورة بلورة مخطط إعلامي خاص بالمنتدى من خلال تحيين الموقع الالكتروني وتفعيله من جديد، في تنسيق تام مع  الائتلاف الديمقراطي الحداثي ومكوناته، وهو ما ثمنه جميع أعضاء المكتب".
أما فيما يخص النقطة الثانية، يضيف البلاغ ذاته، "والمتعلقة بالمشاركة السياسية لمغاربة العالم، فقد عرفت نقاشا مستفيضا سواء من حيث تشخيص الوضع أو تقديم مقترحات تهم حقهم في التصويت والمشاركة في المؤسسات. وخلص النقاش إلى المطالبة بمزيد من دمقرطة المؤسسات الاستشارية، عبر الزيادة في تمثيليتهم في هذه المؤسسات، ومطالبة الأحزاب بتقديم مقترحات عملية في هذا الباب وفتح باب التمثيل في المؤسسات المنتخبة على المستويات المحلية والجهوية والوطنية".
ولم يفت النقاش التنظيمي الحديث عن "الاستعداد لإطلاق  برنامج وطني خاص باللقاءات التواصلية المحلية ، الإقليمية والجهوية، خاصة في مناطق مغاربة الحاشية السفلية، سيرا على النهج الذي سلكته حركة قادمون وقادرون منذ تأسيسها سنة 2017." بالإضافة إلى " استكمال الملف القانوني بفتح حساب بنكي، و تقديم مقترحات تهم الأقطاب الجامعة للجان على أساس تقديمها للمكتب الفيديرالي قصد المصادقة عليها". 
كما تم خلال هذا الاجتماع، يتابع البلاغ، "التطرق لتطورات القضية الوطنية، التي تحقق يوما بعد يوم انتصارات ديبلوماسية وحشدا لمزيد من الدعم والاعتراف بمغربية الصحراء". 
كما لم يفت المكتب التنفيذي للمنتدى العروج إلى "معاناة مغاربة الجبل والواحات والسهوب والجبال وأحواز المدن الكبيرة والمتوسطة، نتيحة موجة البرد القارس وهبوط الثلوح والانخفاض الشديد لدرجات الحرارة، أعلن المكتب التنفيذي عن تضامنه مع كل المتضررين  ضحايا التفاوتات الاجتماعية وكل الفئات الفقيرة والمعوزة بالمناطق المعزولة".  
وختم البلاغ بتهنئة المكتب التنفيذي ناشطاته ونشطائه وكافة الشعب المغربي بمناسبة السنة الأمازيغية الجديدة، مطالبا الحكومة  بترسيم السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية.