كش بريس/محسن منير

 استكمالا لبروتوكول تنصيب المسؤولين الإقليميين الجدد، الذين تم الإعلان عن أسمائهم قبل ساعات من طرف وزارة التربية الوطنية، قام مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي السيد م أحمد الكريمي، يومه الثلاثاء، بتنصيب السيد يوسف أيت حدوش مديرا إقليميا باليوسفية، خلفا للسيد محمد الزاكي، المحال على التقاعد.

وفي هذا الإطار، هنأ السيد مدير الأكاديمية، في كلمة بالمناسبة، السيد محمد الزاكي، المدير الإقليمي السابق، على الاستقبال الذي خصه به السيد الوزير، والذي تم خلاله تقديم الشكر على المجهودات التي بذلها في سبيل الرقي بأوضاع التربية والتعليم وعلى حس المسؤولية والمبادرة التي طبعت مساره المهني، متمنيا له موفور الصحة والعافية في مسيرته المقبلة.

 وحسب بلاغ للأكاديمية، توصلت (كش بريس) بنسخة منه، فإن السيد مدير الأكاديمية، قام بتقديم لمحة عن المسار المهني للسيد يوسف أيت حدوش، المدير الإقليمي المعين على رأس المديرية الإقليمية لليوسفية، وهنأه على تجديد الثقة التي حظي بها من طرف السيد الوزير، بعد أن تقلد مهام مدير إقليمي بكل من شيشاوة الحوز. متمنيا له كامل التوفيق والنجاح في مهامه الجديدة والتي سيستثمر فيها، لا محالة، كل ما راكمه من خبرات وما يتوفر عليه من مؤهلات من أجل المساهمة في الارتقاء بمنظومة التربية والتكوين.

    وفي ختام هذا اللقاء المصغر الذي تم في احترام تام للتدابير الاحترازية للوقاية من كوفيد 19، دعا السيد مدير الأكاديمية، السادة رؤساء المصالح وعبرهم كافة أطر وموظفي المديرية الإقليمية لليوسفية، إلى المزيد من الانخراط والمثابرة من أجل إنجاح تنزيل مشاريع القانون الإطار 17/51، والارتقاء بمنظومة التربية والتكوين.

.