كش بريس/ التحرير

إضافة نوعية لشبكة برامج مؤسسة كش بريس الإعلامية، حيث انضاف إلى سلسلة البرامج السياسية والاقتصادية والثقافية برنامج آخر تحت مسمى : المغرب وأفريقيا".

حلقة يومه الخميس 8 أبريل 2021 ابتداء من الساعة 17,30 مساء، تحت عنوان "استراتيجية التنمية في إطار علاقة جنوب جنوب بين المغرب ودول أفريقيا"

وسيشارك في الجزء الأول من البرنامج الذي يبث على قناتنا في اليوتيوب وصفحتنا في الفايس باحثون أكاديميون وخبراء في السياسة والاقتصاد والتنمية من دول تشاد والجزائر والمغرب والسينغال :

* د. حسن كلي ورتي (من دولة التشاد)

* فاطمة الزهراء اليوسفي (من دولة الجزائر )

* د. ميلود العضراوي أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية

* د. سعيد أوهادي  أستاذ التعليم العالي في علوم التدبير

* د. عبد الولوحد اومولود باحث في قضايا أفريقيا والساحل

وسيسلط الخبراء الأضواء على سياسة المغرب في أفريقيا، و شراكاتها مع البلدان الأفريقية المتمثلة في خطة رابح-رابح من خلال المشاريع التنموية الكبرى وبرامج التنمية البشرية.

وخلفيات اختار المملكة المغربية التوجه نحو عمقه الأفريقي للمساهمة الفعالة في التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعي لكل الأفارقة. وتوجهه لشراكاته الاقتصادية.والموافقة المبدئية على انضمامه للمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا.

ثم سيتناول النقاش العلاقات الديبلوماسية مع البلدان الأفريقية، ومساهمة المملكة في تحريك السوق الأفريقية الواعدة بتجربتها الاقتصادية والمالية والتجارية ، ونموذجها الاقتصادي الذي يتكيف جيدا مع السياق الأفريقي، ومكامن تجاوز المغرب لمنطق الربح في علاقاته مع القارة السمراء الذي أصبح يعتمد على الاستثمار المنتج، والنقل الجوي والبحري والخدمات المالية والمصرفية، بالإضافة لتصدير التجربة والمعرفة والخبرة والتقنية.

وهو ما أهل استثمارات الشركات المغربية في المنطقة إلى تبوئها صدارة الاستثمار في السنوات الست الماضية حيث بلغت 420 مليون دولار من مجموع استثمارات القطاع الخاص البالغة 630 مليون دولار. وشملت القطاع البنكي والاتصالات، والمجموعات الاستثمارية، وقطاع العقار والصناعة.