كش بريس/ خاص

ذكر محمد أمكراز، وزير الشغل والإدماج المهني، أنه تم دعم جميع القطاعات المتضررة، جراء انتشار "كورونا"، قبل أن يتم التوجه لبعض القطاعات بعد رفع الحجر الصحي، ودعمها مجددا بسبب تضررها الكبير، مضيفا أن الحكومة حددت 8 قطاعات معنية بالدعم، في مقدمتها قطاع السياحة، حيث استمرت في دعمها لحدود الساعة.

وقال أمكراز خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب يوم الإثنين 12 أبريل 2021، أن الحكومة بناء على تقرير لجنة اليقظة مددت تقديم الدعم إلى حدود نهاية شهر يونيو المقبل، مضيفا أن مجموع عدد المستفيدين بالنسبة لصندوق الضمان الاجتماعي وصل إلى 3 ملايين و892 ألف و668 أجير بمبلغ 6 مليار درهم و240 مليون و140 ألف و530 درهم إلى حدود نهاية مارس.

وأشار وزير الشغل، إلى أن الحكومة اختارت تقديم الدعم للقطاعات المتضررة بناء على المعطيات التي توفرها وزارة المالية لكونها تتوفر على الإحصائيات المتعلقة بمختلف الإشكالات بكل قطاع اقتصادي، مضيفا أن الوزارة تعتمد أيضا على صندوق الضمان الاجتماعي لأنها المطلعة كذلك على وضعية الأجراء المعنيين.